كل المقالات بواسطة calm94

ي صديقي أهذي بك

صديقي : مضى على إختفائك عدة أيام ، لديك عذرك ي صديقي لآكني و الرب احتاج أن أتحدث معك بتوافة الأمور التي تشغلني ، لم أتوقع أن أشتاقك لهذه الدرجة ، ربما اليوم تحتاج رفقة ، ف آليوم ذكرى زواج محبوبتك ، محبوبتك المحظوظة على الرغم من فراقكم الذي مر علية سنة ف الجمعة الفائتة ، فما زال الحب يعصف بقلبك المسكين رغم عدم كونها من نصيبك بل من نصيب رجل آخر ، فهذه الحياة في بلدي تجبر المحبين على الفراق و ترابط بين شخصين ليس بينهم ذرة توافق ، صديقي ،، أرجوك كن صديق لي مدى الحياة 💔 ،، فقلبك مليء بالطهر ، بالحب الباذخ ، أنا أتمنى لك السعادة الأبدية فلقد ذقت مايكفي من مرارة الفقد و الفراق ، #لم_تكتمل